اسعار الدولار والذهب فى البنوك المصرية
طرق علاج الاسهال عند الاطفال ومكافحة الجفاف

طرق علاج الاسهال عند الاطفال ومكافحة الجفاف

الاسهال من الأمراض الأكثر انتشاراً بين الأطفال, حيث يصل عدد الأطفال الذين يصابون بالاسهال مرة واحدة على الأقل الى 500 مليون طفل فى عمر أقل من 5 سنوات على مستوى العالم. ويعتبر الاسهال من أكثر أسباب وفيات الأطفال في العالم حيث يموت حوالى 5 مليون طفل سنوياً في العالم بسبب الاسهال وتوابعه.

اخفاء/اظهار

اخفاء/اظهار

مكتبة كاملة للتحميل المجانى

وبالنسبة لللغالبية العظمى من الأطفال فان الاسهال يكون معتدلاً ما لم يؤدى الى الجفاف, والجفاف يحدث عندما يفقد جسم الطفل جزءاً كبيرا من السوائل.

لذلك فان عند اصابة الطفل بالاسهال فان أهم شئ هو الحرص على تزويد الطفل بكميات كافية من السوائل. ومن أهم علامات الجفاف عند الأطفال هو انخفاض كميات البول وعدد مرات التبول والارهاق والتعب الشديدين وجفاف الفم.

وأفضل السوائل التى يمكن اعطاؤها للطفل هي عصير التفاح والشوربة (مرق الدجاج) والمياه الغازية (سفن أب), كما يجب تجنب المشروبات التي تحتوى على الكافيين لأنها تسبب ادرار شديد للبول الأمر الذى يؤدى الى ازدياد فقدان الجسم للسوائل والأملاح الهامة.

عند اصابة الطفل بالاسهال الشديد

في حالة اصابة الطفل بالاسهال الشديد فانه ينتج عن الاصابة بعدوى فيروسية, ومثل هذا النوع من الاسهال ليس له علاج, ولكنه يتوقف من تلقاء نفسه بمجرد انتهاء دورة حياة الجرثومة المسببة للاسهال, والتى تدوم لفترة تتراوح ما بين 1 – 14 يوم.

اضافة الى ما سبق, فان الاسهال هو نشاط طبيعى جداً يقوم به الجسم والجهاز الهضمى للطفل حيث يقوم بالتخلص من البطانة المصابة وما تحتويه من جراثيم مسببة للاسهال.

لذلك فان أفضل طريقة لمكافحة الاسهال الشديد عند الأطفال هو الاهتمام بتعويض ما يفقده الجسم من سوائل من خلال استخدام محلول معالجة الجفاف.

اقرأى المزيد:

طرق علاج الاسهال عند الاطفال

– محلول معالجة الجفاف: ويتم تناول الطفل لمحلول معالجة الجفاف بعد 8 ساعات من ظهور أعراض الاصابة بالاسهال, ويتم تناول الطفل لمحلول الجفاف بصورة تدريجية وليس دفعة واحدة, حيث يعطى مقدار ملعقة صغير من المحلول كل 5 دقائق, وأثناء تناول محلول الجفاف يجب تناول كميات من الماء لتجنب حدوث خلل فى سوائل جسم الطفل.

– اذا كان الاسهال يأتي مصحوباً بأعراض مثل ارتفاع فى درجة الحرارة وحدوث ترجيع وغيرهما من أعراض الاصابة بالاسهال, فيجب اللجوء الى استخدام المضادات الحيوية, حيث تشير الأعراض سابقة الذكر الى احتمال الاصابة بالتهاب معوي, كما يجب اعطاء الطفل لبوس خافض للحرارة ودواء للمغص اذا اقتضت الضرورة ذلك.

– يمكن تغذية الطفل المريض بالاسهال على الأرز أو البطاطس المسلوقة، فهذه الأغذية تساعد على التقليل من شدة الاسهال، ولكن بكميات متناسبة ونسبية. ويجب عدم الافراط فى التغذية بهذه الأطعمة حتى لا يصاب بالملل الشديد منها ولا ينفر من تناولها مرة أخرى.

– اذا كان الاسهال خفيفاً: أى لا يصحبه أعراض ارتفاع درجة الحرارة أو الترجيع, فهذا يدل على أنه سيدوم لفترة قصيرة جداً وسيتم الشفاء منه سريعاً, وهنا يمكن استخدام دواء عادى مخصص لعلاج الاسهال مثل المضادات الحيوية والأدوية التي تساعد على تنظيف المعدة والأمعاء بشكل صحي، وهذه الأنواع متوفرة فى الصيدليات.

أما اذا كان الطفل يعاني من مغص فى الأمعاء فيمكن استخدام أدوية مخصصة للاسهال فقط حيث تعمل على تنظيف المعدة بشكل فورى وسريع.

– يجب تزويد الطفل بكميات كبيرة من السوائل والأملاح التعويضية, وهذه السوائل والأملاح  تتوفر في الصيدليات, بالاضافة الى امداده بنسب عالية من السوائل مثل العصير والمياه، وهذا يرجع الى فوائد السوائل العظيمة للجسم .

– يجب الاستمرار فى الرضاعة الطبيعية, واذا كان الطفل يرضع صناعى فيجب تخفيض تركيز اللبن الى النصف.

– يفضل التقليل من كمية الألبان التى يتناولها الطفل قدر الامكان.

اقرأى المزيد:

اسعار الدولار والذهب فى البنوك المصرية