وصفات لتخسيس الكرش وأسباب عدم فقدان الوزن

توجد مجموعة من الأسباب الخفية اكتشفت مؤخرا تؤدي لعدم فقدان الوزن وهي:

الحساسية

بعض الأشخاص مصابون بالحساسية تجاه بعض المواد الغذائية وفي بعض الأحيان تظهر عليهم أعراض تلك الحساسية مثل الإكزيما أو التهابات الفم أو اضطرابات وغازات وانتفاخات في الأمعاء.

وفي بعض الأحيان إمساك أو إسهال أو مشكلات صحية بسيطة قد لا نعيرها أي اهتمام مثل حبوب صغيرة تظهر في الوجه أو تقرحات في زوايا الفم وبعض المأكولات قد تسبب تلك الحساسية مثل الخميرة أو البيض والكولا أو بعض أنواع الخبر وبعض أنواع الفواكه.

والحساسية للطعام يمكن أن تؤدي إلى احتباس السوائل بالجسم وبالتالي زيادة الوزن كما قد تؤدي لزيادة الرغبة بتناول الطعام وانخفاض معدل  التمثيل الغذائي بالجسم.

انخفاض معدل السكر

ويمكن التعرف إلى أنواع الأغذية والمأكولات التي تثير الحساسية بفقدان الدهون والوزن مرة أخرى بسرعة مع فقدان السوائل المحتبسة في الجسم ويتعرض البعض لحالة هبوط السكر بالدم وهي ما عرف باسم hypoglycemia وتعني انخفاض السكر في الدم تحت المعدل الطبيعي.

وفي هذه الحالة يميل المرء لتناول الحلويات بشدة أو المواد النشوية مثل الكيك وفي بعض الأحيان يتلهف لتناول قطعة شيكولاتة أو بسكويت أو خبز.

وعندما تفوته إحدى الوجبات يصاب بالتوتر الشديد ويشعر بالعصبية والإعياء ومن الأعراض المصاحبة لهذه الحالة أيضا الشعور بالتعب طوال الوقت حتى بعد الحصول على قسط كافي من النوم وهي حالة شائعة جدا وتؤدي إلى زيادة الوزن ما لم يتغلب الإنسان.

وفيما يلى بعض الوصفات للتخلص من الكرش

– النوم للتخلص من الكرش

هل تعلم أن أخذ الوقت المناسب من النوم يساعد على التخلص من الكرش؟ فالدراسات الحديثة أكدت وجود علاقة بين النوم الجيد وتراكم الدهون في منطقة البطن.

الأشخاص الذين ينامون أقل من خمس ساعات يوميا، يشعرون بالتعب سريعا ولا يحصلون على الطاقة اللازمة لأاداء الأنشطة اليومية المعتادة, وبالتالي فان عملية حرق الدهون تتم ببطء، في حين الأشخاص الذين يأخذون وقت كاف للنوم من 6 إلى 8 ساعات أو أكثر فان معدل حرق الدهون يتم بصورة كبيرة بخلاف شعورهم بالراحة والطاقة على مدار اليوم.

– ممارسة التمارين الرياضية لإذابة دهون الكرش

من أفضل الوصفات لتخسيس الكرش ممارسة الرياضة بالتزامن مع إتباع نظام غذائي غني بالخضراوات والفواكه ومنتجات الألبان، واللحوم الخالية من الدهون .

إن أسهل الطرق وأكثرها فعالية للتخلص من دهون البطن، هي إتباع نظام غذائي صحي محدد السعرات الحرارية، مع ممارسة الرياضة بانتظام نحو 60 دقيقة يوميا، مع العلم أن ممارسة الرياضة بشكل مكثف يساعد على حرق الدهون بمعدل أسرع.

وأخيرا بقى لك أن تعلم، أن النجاح في إنقاص الوزن خاصة الدهون في منطقة البطن، هو نتيجة لإستراتيجية صارمة تعتمد علي ضبط النظام الغذائي مع الالتزام بممارسة الرياضة دوريا، لتجد في نهاية الأمر أن تلك الممارسات أصبحت جزءا من حياتك اليومية، وغيرت اتجاهاتك نحو الايجابية، ليبقى السؤال ألم يحن الوقت لتغيير حياتك للأفضل؟

أنت وحدك يمكنك الاجابة على هذا السؤال.