هل حمام الساونا يعتبر أسرع طرق تخسيس الكرش؟

فيما يلى سنسرد بعض أهم الأخطاء الشائعة والاعتقادات الخاطئة التى سادت بين كل المهتمين بنظم العلاج الغذائى وأنظمة الرجيم والتخسيس.

1- حمامات الساونا تعتبر أسرع طرق تخسيس البطن او الكرش

يسود اعتقاد بين الكثيرين أن حمامات الساونا أو حمامات البخار تعمل على تخسيس البطن وانقاص الوزن بشكل ملحوظ فى خلال ساعات قليلة, ولكن فى حقيقة الأمر فان هذا اعتقاد خاطئ تماماً, فليس للساونا أو لحمامات البخار أى دور يذكر في تخسيس الكرش أو انقاص الوزن.

وما يحدث فيها أن الشخص البدين أو المصاب بالكرش يفقد من حوالى 1-2 كجم من سوائل جسمه عن طريق العرق وليس من الدهون، وبمجرد أن ينتهي حمام الساونا، يقوم بشرب الماء بكميات كبيرة لتعويض الماء الذى فقده الجسم فيستعيد وزنه الأصلي من جديد. وقد ثبت أن حمامات الساونا أو البخار قد تؤدى إلى العديد من الاصابات المرضية مثل الإصابة بحصيات الكلى أو جلطات الشريان التاجي.

2- عملية التدليك والمساج تعمل على تخسيس البطن

اعتقاد خاطئ, بل فى الحقيقة فان عملية التدليك أو المساج تعمل على تخسيس كرش المدلك نفسه! فهو الذي يبذل مجهودًاً فى عملية التدليك، أما أنت فلا تفقد أى جرام من دهون كرشك فأنت لا تقوم بعمل أى مجهود في عملية التدليك.

3- استخدام حزام البطن الهزاز ينقص دهون الكرشك

كثرت الإعلانات عن أحزمة للبطن بزعم أنها تذيب الدهون المتراكمة فى منطقة البطن، وأنها تقضى على الكرش بشكل واضح خلال قوت قصير، وهذا كله غير صحيح علمياً، ومعظم خبراء التخسيس والتغذية العلاجية يحذرون بشدة من استخدام هذه الأحزمة المزعومة في عملية تخسيس البطن أو الكرش، ويعتبرون ذلك محض أكاذيب، كما يؤكدون أنه ليس لهذه الأحزمة أي أثر يذكر فى التخلص من الكرش، بل ثبت أن لهذه الأحزمة أعراض جانبية على الجهاز التنفسي والهضمي وقد تؤدى إلى ضمور العضلات اذا استخدمت لفترات طويلة.

4- شرب الماء قبل النوم يسبب تكوين الكرش

من المعروف أن الماء لا يحتوى على أية سعرات حرارية، وتناوله بأي كمية لا يؤدى إلى تكوين الكرش، سواء على الريق أو قبل النوم، بل على العكس كثرة تناول الماء قبل الطعام يقلل من الشهية لتناول الطعام ويقلل من كمية الطعام المتناولة فيساعد على التخلص من الكرش.

5- استعمال الملينات وزيت البرافين يخلص من الكرش

ليس لهذه الأدوية الملينة أو لزيت البرافين أى دور في التخلص من السمنة أو من الكرش، وكل ما تصنعه هذه الملينات أنها تسبب حدوث الإسهال مما يؤدى الى فقدان الجسم لجزء كبير من الماء والعناصر الغذائية الهامة مما يخفف من وزن الجسم، فيعتقد الشخص أن وزنه قد نقص ولكنه نقصان كاذب للوزن وسرعان ما يعود لوزنه الأصلي بمجرد شربه الماء. بل إن هذه الملينات قد تسبب الكثير من المضاعفات فهي تفقد سوائل الجسم مما يؤدى في نهاية الأمر إلى الجفاف، وتؤدى إلى سوء الامتصاص.

6- استخدام صابون خاص لعلاج الكرش والسمنة

محض أكاذيب وخرافات, وكل ما يفعله هذا الصابون أنه أثناء الاستحمام يفقد الجسم كميات كبيرة من الماء مما يخفف من وزن الجسم، فيعتقد الشخص بهذا أن وزنه قد قل ولكنه فقد كاذب للوزن وسرعان ما يعود لوزنه الأصلي بمجرد شربه الماء.