علاج حب الشباب بالليمون والزنجبيل والبقدونس

ان تناول عصير الفواكه والخضروات تعتبر من اهم العادات الصحية الأقوى والأكثر تأثيراً على صحة الجسم لأن الجسم يتغذى من خلال الفواكه والخضروات على عناصر غذائية طبيعية، حيث أنه يمكن أن يساعد على الشفاء من الأمراض المزمنة وطارد للسموم من الجسم.

فاذا كنت تعاني من بعض الأمراض الجلدية مثل حب الشباب أو البثور السوداء أو شحوب البشرة, فان تعلم طريقة التخلص من السموم من جسمك عن طريق عصائر الخضروات والفواكه أمر لا بد منه.

وفي طريق سعيك للحصول على بشرة خالية من العيوب، فإن معرفتك بالأغذية المحاربة للسموم وكيفية أكلها أو شربها أمر في غاية الأهمية للحصول على النتائج المرجوة، و هنا فإننا نقدم لك مجموعة من المكونات الطبيعية التي يمكنك إضافتها إلى طعامك اليومي لتعطيك دفعة من الجمال.

الزنجبيل: الزنجبيل هو عنصر القوة التي يمكن أن يضاف إلى أي عصير لزيادة الفوائد الصحية وتعزيز الجهاز المناعي. هذا الجذر هو المثالي لعلاج حب الشباب لأنه الأول في تخفيف الالتهابات، ويحتوي على العناصر الغذائية مثل المغنيسيوم والبوتاسيوم والمنغنيز وفيتامين ب6، جنبا إلى جنب مع المواد المضادة للأكسدة ومكافحة الشيخوخة. اقرأى المزيد عن فوائد الزنجبيل المذهلة

البقدونس: البقدونس هي عشبة شعبية غنية بالفيتامينات (ألف و ج) كما أنه يساعد على إخفاء العيوب الواضحة في الجلد، وتعمل أيضاً على تطهير المسالك البولية والكبد، والكلى. البقدونس يحتوي على مستويات عالية من فيتامين (كاف)، والتي يمكن أن تحسين مرونة الجلد وتسرع في عملية التئام الجروح.

البنجر: البنجر نبتة مليئة بالمواد الغذائية الضرورية للصحة وللبشرة النضرة. انها تنظف الدم والكبد، وبالتالي فهي تعالج الأمراض الجلدية، لأن تطهير الدم هو مفتاح .الحل. البنجر يعطيك سائل مركز وقوي، لذلك فمن الأفضل أن لا تستخدم حبة البنجر بأكملها في عصير واحد. و إذا كان لديك حصى الكلى، فلا تشرب عصير البنجر

البنجر هي من النباتات المضادة للالتهابات و الغنية في الحديد والبوتاسيوم والنياسين والنحاس وفيتامين ج، بالإضافة إلى المنغنيز والمغنيسيوم والكالسيوم والزنك وحمض الفوليك

الليمون: الليمون والحمضيات القوية فعالة كغذاء ودواء. أنها تحتوي على فيتامين ج، وحامض الستريك، وفيتامين (ب). و له فوائد كبيرة في تطهير الجلد و تنقية الدم، وتطهير الكلى، والمساعدة في القضاء على السموم.

الجزر: الجزر يحتوي على كمية كبيرة جدا من فيتامين (أ) على شكل (بيتا كاروتين). بيتا كاروتين هو أحد مضادات الأكسدة القوية التي تمنع الخلايا من التحول، ويساعد على إبطاء الشيخوخة، والحفاظ على مظهر الشباب.

فيتامين (أ) يساعد الجسم على الحفاظ على نمو الأنسجة جنباً إلى جنب كما ويقوي البصر و الرؤية ، و يدعم العظام، والأسنان. لدى الجزر أيضا كمية جيدة من فيتامين ج ، مما يساعد الجسم على إنتاج الكولاجين. الكولاجين هو ضروري لمرونة الجلد، ومنع التجاعيد، وعلامات تباطؤ الشيخوخة.

البوتاسيوم في الجزر يلعب دورا في نمو خلايا الجلد الجديدة، مما يساعد الجسم على الحفاظ على التوازن، والحد من حب الشباب، ومنع وعلاج الندبات أو البقع الداكنة على الجلد. أخيراً وليس آخرا، مثل مكونات الطاقة الأخرى، فإن الجزر يساعد على إزالة السموم من الكبد وبالتالي فإن السموم لا تتطور وتصل الى وجهك على شكل حب الشباب.