الفيتامينات الموجودة فى عسل النحل

الفيتامينات الموجودة بعسل النحل

الفيتامينات فى عسل النحل

يحتوى العسل على معظم الفيتامينات اللازمة لنمو الجسم وحفظه أهمها :

فيتامين ب1 ( ثيامين ):

هام جداً فى عملية تمثيل المواد الكربوهيدراتية داخل الجسم والاستفادة منها, وهو أيضاً ضرورى للوقاية من التهاب الأعصاب المؤدى إلى مرض البرى برى, كما أن له أهمية قصوى فى انتظام عملية الهضم والمحافظة على الشهية للطعام, كما أظهرت التجارب أن لفيتامين (ب) تأثيراً على الغدد الصماء. كما تتأثر الغدد التناسلية فى الذكر والأنثى بنقص هذا الفيتامين.

فيتامين ب2 (ريبوفلافين):

ضرورى جداً لحيوية الجسم، ويساعد على تأخير الشيخوخة, ونقص فيتامين (ب2) يؤدى إلى: تشقق الشفاة فى زوايا الفم ، ويصبح الجلد حول الشفاه خشناً, كما أن نقص هذا الفيتامين يؤثر كثيراً على العين، حيث لا تستطيع العين تحمل الضوء، وتكثر الدموع مع الشعور بحرقان مما يؤدى الى تورمها, وتظهر خشونة فى الأجفان، وتصبح العين مجهدة ضعيفة الرؤية, وقد دلت التجارب على أن العسل يحتوى على كمية كبيرة من الريبوفلافين بما يعادل الموجود منه فى لحم الدجاج، أو ما يعادل سبعة عشر ضعفاً كالموجود فى المشمش الطازج، وستة عشر ضعفاً كالموجود فى عصير العنب والتفاح الطازج، وخمسة أضعاف الجبن القليل الدسم والفراولة والجزر.

فيتامين ب3 (بانتوثينيك):

وهو ضرورى لتكوين مادة (الأستيل كوليد) اللازمة للجسم, ونقصه يؤدى إلى: إتلاف الغدد الكظرية(غدد فوق الكلى)، وبياض الشعر وتساقطه، وتقرحات فى القناة الهضمية، واضطرابات فى الجهاز العصبى.

والعسل به كميات صغيرة من فيتامين (هـ)أو البيوتين الذى يساهم فى عمليات التمثيل الغذائى, ونقصه يؤدى إلى جفاف والتهاب الجلد, ونقص الهيموجلوبين، وكذا جفاف الأغشية المخاطية.

وبالعسل أيضاً كمية قليلة من حمض الفوليك الذى يساعد الجهاز الهضمى على القيام بوظائفه على الوجه الأكمل، وتكوين كرات الدم الحمراء, ونقصه يؤدى إلى الأنيميا الخبيثة وأمراض الكبد والبنكرياس.

كما وجد أيضاً بالتجارب التى أجريت فى تغذية الكتاكيت والفئران أن العسل يحتوى على كميات من فيتامين (ك) الذى يساعد على تجلط الدم.

فيتامين ب6 (بيريدوكسين):

وله دور هام فى عملية تمثيل المواد البروتينية، كما يحافظ على التوازن والتبادل الغذائى داخل أنسجة الجسم, ويؤدى نقصه إلى: التهاب فى الجلد، واضطرابات الأعصاب، وضعف العضلات.