خصائص عسل النحل الطبيعى

خصائص عسل النحل الطبيعى

يتراوح لون العسل من الأبيض الفاتح إلى الكهرمانى

عينات عسل متنوعة بألوان مختلفة تتدرج من الأبيض المائى وحتى الأسود الداكن

اللون: يتراوح لون العسل من الأبيض الفاتح(لون الماء) إلى الكهرمانى الضارب إلى الحمرة والأسود ويتوقف لون العسل على عوامل عدة منها نوع الرحيق الذى تستخلصه الشغالة من الزهور، عمر النبات ونوع التغذية فى تربة النبات, وظروف التخزين, أما شفافية العسل فتتوقف على محتويات العسل من المواد العالقة فيه مثل جزيئات حبوب اللقاح, وعندما يتحبب العسل فانه يتحول إلى اللون الأبيض بغض النظر عن لونه الأصلى وذلك لأن جزيئات الجلوكوز (وهى التى توجد فى صورة مترملة) بيضاء اللون.

ويتم قياس لون العسل باستخدام جهاز “بفند” لقياس الكثافة اللونية, وتؤخذ نتائجه كمقياس أساسى  للون العسل, والجدول التالى يوضح الدرجات اللونية المختلفة الناتجة عند استخدام جهاز “بفند” وفقا لتصنيف U.S Agriculture classification  USDA

USDA colour standards

Pfund scale (mm)

water white 0 to 8
extra white > 8 to 17
white > 17 to 34
extra light amber > 34 to 50
light amber > 50 to 85
amber > 85 to 114
darkamber > 114

الرائحة: تتنوع رائحة العسل وفقاً لمصادر الرحيق، وغالباً ما تقوم شغالة النحل بتجميع الرحيق من مصادر متنوعة لتنتج غالباً عسلاً ذا خليط من هذه الروائح.

الطعم: من الطبيعى أن يتميز العسل بطعم السكرالذى يختلف مذاقه أيضاً وفقاً لمصادر الرحيق.

الكثافة: تبلغ كثافة العسل فى المتوسط 1.4 جم/سم3 عند درجة حرارة 20 م, وتتغير هذه الكثافة عندما تكون ظروف التخزين غير مواتية ويحدث عند الإهمال فى إحكام غلق الأوعية أو عند التخزين فى أماكن رطبة.

القوام: قد يكون العسل صلباً أو سائلاً، ويتوقف القوام على مقدار ما يحتويه العسل من جلوكوز أو فركتوز، وأيضاً على درجة الحرارة ومحتواه المائى, ولا يجد المربى أية صعوبة فى تعبئة العسل السائل فى برطمانات (مثل ما يحدث مع العسل الذى مصدره أشجار السنط) ولكنه يواجه بعض المشكلات عند تعبئة العسل ذى اللزوجة العالية التى تتعرض للتبلور بسرعة ويلزم فى هذه الحالة تدفئة العسل إلى حدود 35 مo وهى درجة تعادل درجة قلب الخلية التى يعيش فيهاالنحل, وعند هذه الدرجة لا يفقد العسل محتواه من الفيتامينات والأملاح المعدنية.